الأمة بين زوابري الشام وزوابري الجزائر

الأمة بين زوابري الشام وزوابري الجزائر
أبو مارية القحطاني
وها هو التاريخ يعيد نفسه مع دول وجماعات وأفراد ظلموا الناس، وعاثوا في الأرض إفسادًا وتخريبًا، وإننا لنقف مع تلكم القصص فنستلهم منها عظات وعبراً كثيرة.. ومن وعى التاريخ في صدره أضاف أعماراً إلى عمره وإن من الظلمة المعاصرين الذين تمسحوا بمسوح العدل: الجماعة المسماة بالدولة؛ فإنها بلغت في الظلم أشد ما يبلغه ظالم، وقد تواتر هذا عنهم وانتشر، وقبل الخوض في بيان ذلك أقول مجيباً للمعترِض قائلاً: لماذا تأخرت في الكلام عنهم حتى الآن؟ فأقول: لقد ظننا أن هذه الجماعة ستغيِّر سياستها في الشام، وتترك ظلمها الذي كان لها مصاحباً منذ عرفناها في العراق، ولكنها -ويا حسرتاه- ما ازدادت في الشام إلا ولوغاً في الدماء والتكفير، بل وأضافت لذلك أشياء ما كنا نراها منها في العراق.

وها هو التاريخ يعيد نفسه مع دول وجماعات وأفراد ظلموا الناس، وعاثوا في الأرض إفسادًا وتخريبًا، وإننا لنقف مع تلكم القصص فنستلهم منها عظات وعبراً كثيرة..

ومن وعى التاريخ في صدره
 

أضاف أعماراً إلى عمره
 

 

وإن من الظلمة المعاصرين الذين تمسحوا بمسوح العدل: الجماعة المسماة بالدولة؛ فإنها بلغت في الظلم أشد ما يبلغه ظالم، وقد تواتر هذا عنهم وانتشر، وقبل الخوض في بيان ذلك أقول مجيباً للمعترِض قائلاً: لماذا تأخرت في الكلام عنهم حتى الآن؟ فأقول: لقد ظننا أن هذه الجماعة ستغيِّر سياستها في الشام، وتترك ظلمها الذي كان لها مصاحباً منذ عرفناها في العراق، ولكنها -ويا حسرتاه- ما ازدادت في الشام إلا ولوغاً في الدماء والتكفير، بل وأضافت لذلك أشياء ما كنا نراها منها في العراق.

المرفقالحجم
PDF icon الأمة بين زوابري الشام وزوابري الجزائر986.75 كيلوبايت