اتحاد الحقوقيين المسلمين بلبنان يرفض إقرار الحكومة للزواج المدني

اتحاد الحقوقيين المسلمين بلبنان يرفض إقرار الحكومة للزواج المدني

الدرر الشامية : أصدر اليوم  اتحاد الحقوقيين المسلمين بلبنان بيانً حول توثيق أول حالة زواج مدني، قال فيه أن ذلك مثل ﺻﺪﻣﺔ ﺳﻠﺒﻴﺔ ﻟﻠﻤﺠﺘﻤﻊ ﺍﻟﻠﺒﻨﺎﻧﻲ، ﺍﻟﺬﻱ ﻋﺒﺮ ﻣﻤﺜﻠﻮ ﺍﻟﻐﺎﻟﺒﻴﺔ ﺍﻟﺴﺎﺣﻘﺔ ﻣﻨﻪ ﻋﻠﻰ ﺭﻓﻀﻪ الفكرة، ﻭﺍﻋﺘﺒﺎﺭﻩ ﻓﺘﻨﺔ ﺳﺘﺘﺮﻙ ﺗﺪﺍﻋﻴﺎﺕ ﺳﻠﺒﻴﺔ.

 

وأكد الاتحاد في بيانه أن السلطات قامت بذلك التوثيق ﻧﻮﻉ ﻣﻦ ﺍﻟﻬﺮﻭﺏ إلى الأمام ﻭ ﺗﺠﺎﻫﻞ ﻟﻤﻄﺎﻟﺐ أكثرية ﺍﻟﻠﺒﻨﺎﻧﻴﻴﻦ ﻭ ﺗﺠﺎﻭﺯ ﻟﻤﻮﺍﻗﻒ ﺍﻟﻤﺮﺟﻌﻴﺎﺕ ﺍﻟﺪﻳﻨﻴﺔ ﺍﻟﺮﺳﻤﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ أعربت ﻋﻦ ﺭﻓﻀﻬﺎ أي ﺗﻌﺪﻳﻞ ﻓﻲ ﻧﻈﺎﻡ الأحوال ﺍﻟﺸﺨﺼﻴﺔ ﻳﻄﺎﻝ أبنائها.

 

وأشار البيان أن ﺍﺳﺘﻌﺠﺎﻝ ﺗﺪﻭﻳﻦ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺰﻭﺍﺝ ﺍﻟﺬﻱ ﻻ‌ ﻳﺴﺘﻨﺪ إلى أي ﻗﺎﻧﻮﻥ ﻗﺎﺋﻢ ﻟﻴﺲ ﺍﻟﻬﺪﻑ ﻣﻨﻪ ﺳﻮﻯ ﺗﺸﺮﻳﻊ الباب ﻟﺘﻌﺪﻳﻞ ﺩﺳﺘﻮﺭﻱ ﻳﻄﻴﺢ ﺑﺎﻟﺼﻴﻐﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻗﺎﻡ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﻟﺒﻨﺎﻥ ﻭﺍﺭﺗﻀﺎﻫﺎ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻮﻥ ﻭ ﺧﻠﺨﻠﺔ ﻧﻈﺎﻡ الأحوال ﺍﻟﺸﺨﺼﻴﺔ ﻟﺼﺎﻟﺢ ﺗﻐﺮﻳﺐ ﻟﺒﻨﺎﻥ ﻋﻦ ﻣﺤﻴﻄﻪ ﺍﻟﻌﺮﺑﻲ.

 

وقد اختتم البيان برفض ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻘﺮﺍﺭ، مع الاحتفاظ ﺑﺤﻖ ﺍﻟﻄﻌﻦ عليه، مع التأكيد على أن ﻣﺎ ﺟﺮﻯ ﻳﺸﻜﻞ ﺍﺳﺘﻔﺰﺍﺯًﺍ ﻟﻤﺸﺎﻋﺮ ﻓﺌﺔ ﻛﺒﺮﻯ ﻣﻦ ﺍﻟﻠﺒﻨﺎﻧﻴﻴﻦ، ﻭﺗﺤﺪﻳًﺎ ﻏﻴﺮ ﻣﻘﺒﻮﻝ ﻭ ﻳﻬﺪﺩ ﺑﻨﺴﻒ ﺍﻟﺘﻔﺎﻫﻤﺎﺕ ﺍﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺼﻌﻴﺪ.





إقرأ أيضا