واشنطن تصدم الأسد بموقف جديد من التطبيع مع نظامه

واشنطن تصدم الأسد بموقف جديد من التطبيع مع نظامه
الدرر الشامية:

صدمت الولايات المتحدة الأمريكية نظام الأسد بموقف جديد من التطبيع مع نظامه، في ظل استمرار محاولات روسيا لترويجه.




ونقل موقع “العربي الجديد” عن مسؤول في وزارة الخارجية الأمريكية، لم يذكر اسمه، أن بلاده ترفض أي دعم لجهود تأهيل نظام الأسد، ورئيسه بشار.




وأضاف أن الإدارة الأمريكية لن تطور علاقاتها الدبلوماسية مع النظام السوري، ولن تدعم تطبيع العلاقات بين الأخير ودول المنطقة والعالم.




وحث المسؤول دول المنطقة إلى التأمل بعناية بحجم الفظائع التي ارتكبها نظام الأسد بحق المدنيين السوريين، قبل التفكير بتطبيع العلاقات معه.




وأكد أن لا حل في سوريا إلا بعملية سياسية تمثل كافة أطياف الشعب السوري، وهو ما تدعمه واشنطن وحلفاؤها.




وتحاول روسيا إعادة إنتاج نظام الأسد بعد كل جرائمه بحق الشعب السوري، من خلال التمهيد له لإقامة علاقات مع بعض الدول، التي كان آخرها تركيا.




إقرأ أيضا