مجهولون يحرقون تمثال قاسم سليماني وسط مدينة إيرانية.. ونشطاء عرب يحتفون

الدرر الشامية:

انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الأربعاء، مقطع فيديو لحرق تمثال قائد فيلق القدس الهالك قاسم سليماني في إحدى المدن الإيرانية.

ونشر مقطع الفيديو الناشط المعارض للنظام الحاكم في طهران والمهتم بالشأن الإيراني محمد مجيد الأحوازي على حسابه بمنصة تويتر.

وقال "الأحوزي" معلقا على مقطع الفيديو:  "‏حرق تمثال الإرهابي المعتوه قاسم سليماني في مدينة شهر كورد بإيران "، دون أن يذكر أي تفاصيل عن الجهة التي أحرقته.

وأظهر الفيديو كتلة من النيران وهي تلتهم تمثال "سليماني" في مدينة شهر كورد وسط تجاهل من المارة حيث لم يلكف أي شخص نفسه محاولة إطفاء الحريق.

وعبر نشطاء من خلال تعليقاتهم على مقطع الفيديو عن فرحهم وابتهاجهم لما حل بالتمثال حيث قال أحدهم يدعى سعد المالكي: "‌‎كفوو سلم يده من أحرقه" فيما قالت تاج التميمي: "عاشت الأيادي".

يشار إلى أن الشعوب العربية في منطقة الشرق الأوسط عبرت عن فرحها بمقتل قاسم سليماني وذلك بسبب جرائمه الطائفية التي ارتكبها في سوريا والعراق.

يذكر أن الشعب الإيراني خرج في وقت سابق بمظاهرات طالب فيها النظام الإيراني بإيقاف دعم الميليشيات الأجنبية في سوريا والعراق  وتحسين أوضاعهم المعيشية المتردية.




إقرأ أيضا