in ,

“المونيتور” يسلط الضوء على ظاهرة في سوريا لم تشهدها البلاد منذ سبعين عامًا

"المونيتور" يسلط الضوء على ظاهرة في سوريا لم تشهدها البلاد منذ سبعين عامًا

سلط موقع “المونيتور” الأمريكي الضوء على ظاهرة في سوريا باتت تهدد حياة السكان المحليين والثروة الحيوانية، لم تشهدها البلاد منذ سبعين عامًا.

وأضاف الموقع أن قلة الأمطار في معظم مناطق البادية السورية والشمال الشرقي من سوريا بالإضافة لجفاف بعض المجاري المائية ولّد مشكلة كبيرة لدى السكان.

وأوضح أن المنطقة أصبحت تفتقر حتى لمراعي الإبل، فضلًا عن طعام الإنسان، وهو ما يهدد حياة المدنيين للخطر، إذ تتعرض البلاد لأسوأ أزمة جفاف منذ سبعين عامًا.

وأدت الأزمة لنفوق أعداد كبيرة من الحيوانات، وإجهاض الكثير من النوق الحوامل، نتيجة نقص المياه والتلوث الحاصل في المسطحات المائية المتبقية.

وأشار الموقع إلى أن المنطقة المتضررة بالجفاف كانت تُنتج قبل أحداث الحرب السورية معظم قطن البلاد، ونصف الحبوب ومعظم النفط.

ولفت التقرير إلى أن التغير المناخي العالمي هو السبب الأبرز في الأزمة بالإضافة لقيام تركيا ببناء المزيد من السدود على مياه نهر الفرات التي تغذي مساحات واسعة من تلك المنطقة.

وأردف أن تركيا نفسها تعاني من نقص في المياه لري مزروعاتها، وأن ما يتم الحديث عنه عن منعها المياه لمعاقبة الإدارة الذاتية بعيد عن الواقع.

كما أن نهر الخابور، أحد روافد الفرات الرئيسية، جف بشكل كامل خلال الفترة الماضية، ما تسبب بتراجع موسم الزراعة بشكل غير مسبوق.

وتعتبر منطقة الجزيرة السورية في شمال شرقي البلاد من أغنى مناطق سوريا بالأراضي الزراعية، إذ كانت تزرع معظمها بمحاصيل القمح والشعير والقطن.

ماذا تعتقد؟

الولايات المتحدة تحذر السعودية: اقتصادكم يواجه خطرا لهذا السبب

الولايات المتحدة تحذر السعودية: اقتصادكم يواجه خطرًا لهذا السبب

مسؤول أمريكي يلوّح بعقوبات على النشاطات الاقتصادية للإمارات في سوريا

مسؤول أمريكي يلوّح بعقوبات على النشاطات الاقتصادية للإمارات في سوريا