in ,

موقع أمريكي يكشف هدف الإمارات من تطبيع علاقاتها مع نظام الأسد

موقع أمريكي يكشف هدف الإمارات من تطبيع علاقاتها مع نظام الأسد

نشر موقع قناة “الحرة” الأمريكي، اليوم الجمعة، تقريرًا مطولًا، تحدثت فيه عن أهداف الإمارات من تطبيع علاقاتها مع نظام الأسد.

وأفاد الموقع بأن الإمارات طبّعت علاقاتها مع بشار الأسد ونظامه بسبب خوفها من التدخل التركي شمالي سوريا وصعود الإسلاميين.

وأضاف: “أن الإمارات تعارض وبشدة تفكك الدول المركزية خشية صعود التنظيمات العسكرية وسيطرتها على الحكم وخلق حالة من عدم الاستقرار في المنطقة”.

وذكر الموقع أن الإمارات تطمح في المشاركة بإعادة الإعمار في سوريا، وما عزز لديها هذه الرؤية هي الانتصارات التي حققها الأسد ضد فصائل المعارضة.

يشار إلى أن الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما ذكر في مذكراته “أرض الميعاد” أن محمد ابن زايد عارض سقوط نظام حسن مبارك في مصر، وقال له إن سقوط مبارك يعني سقوط 8 أنظمة عربية بعده.

وكان وزير خارجية الإمارات عبد الله بن زايد، قد زار دمشق يوم أمس الأربعاء، والتقى برئيس النظام السوري بشار الأسد، هذا الأمر أثار استنكار واستهجان نشطاء حقوق الإنسان حول العالم.

الجدير بالذكر أن الإمارات الداعمة للثورات المضادة هي أول دولة عربية أعادت علاقاتها مع نظام الأسد، ومن ثم قامت بتطبيع علاقاتها مع إسرائيل.

ماذا تعتقد؟

بالرغم من العقوبات الأمريكية.. مسؤول بنظام الأسد يشارك بمؤتمر استخباراتي في القاهرة بحضور

بالرغم من العقوبات الأمريكية.. مسؤول بنظام الأسد يشارك بمؤتمر استخباراتي في القاهرة بحضور “السيسي”

 شيء لا يمكن توقعه في عالم الاتصالات الحديثة.. قرية تركية كلامها

شيء لا يمكن توقعه .. قرية تركية تستخدم “لغة الطيور” في اتصالاتها البعيدة (فيديو)