in ,

بعد انقطاع طويل .. عبدالله النفيسي: الكويت تمر بمرحلة غير مسبوقة

بعد انقطاع طويل .. النفيسي: الكويت تمر بمرحلة غير مسبوقة

أكد الأكاديمي والسياسي الكويتي البارز الدكتور عبدالله النفيسي اليوم الأربعاء أن الكويت تمر بمرحلة غير مسبوقة عقب قرار أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح بشأن السجناء السياسيين.

وقال عبدالله النفيسي في تغريدة عبر تويتر: “تعيش الكويت مرحلة غير مسبوقة من مقدّمات التوافق الوطني لحل ملفّات هامّة للغاية سيكون من نتائجها المباركة بإذن الله عودة المهجّرين والإفراج عن سجناء الرأي وحكومة برلمانية وتنفيذ المطالَب التي وردت في ( وثيقة الكويت )” . وأضاف الأكاديمي والسياسي الكويتي في أول تغريدة منذ مطلع سبتمبر الماضي “دينامو هذه النقلة هو د.عبيد الوسمي “.

وفي وقت سابق اليوم كشف وزير شؤون الديوان الأميري في الكويت الشيخ محمد عبد الله المبارك الصباح عن توجه أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الصباح لإصدار عفو عن معارضين محكومين في السجون الكويتية.

وقال الشيخ محمد عبد الله الصباح، إن الأمير كلف رؤساء مجالس الأمة والوزراء والأعلى للقضاء باقتراح الضوابط والشروط للعفو عن بعض أبناء الكويت المحكومين بقضايا خلال فترات ماضية تمهيداً لاستصدار مرسوم العفو، وفق وكالة الأنباء الكويتية “كونا”.

وفي سياق متصل أعلن وزير شؤون الديوان الأميري الكويتي اليوم انطلاق الحوار الوطني بين السلطتين التشريعية والتنفيذية؛ بناءً على توجيه أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، من أجل التوصل إلى ضوابط وشروط تفعيل العفو العام.

وقال الوزير :إن انطلاق الحوار الوطني يأتي “بغية مناقشة سبل تحقيق مزيد من الاستقرار السياسي وتهيئة الأجواء لتعزيز التعاون بين السلطتين وفقاً للثوابت الدستورية مع تأكيد ما نصت عليه المادة 50 من الدستور على قيام نظام الحكم على أساس فصل السلطات مع تعاونها”.

وأضاف أن السلطتين التشريعية والتنفيذية ثمنتا هذا التوجيه، وأعربتا عن تطلعاتهما إلى أن ينهي هذا الحوار حدة الاحتقان السياسي في البلاد؛ تمهيداً لتحقيق مبدأ التعاون بينهما.

يأتي انطلاق الحوار تفعيلاً للدعوة التي أطلقها أمير البلاد الشهر الماضي والتي طالب فيها السلطتين بحل الخلافات العالقة بينهما، والتي انعكست سلباً على مصالح المواطنين.

وتأمل الحكومة أن يثمر حل هذا الخلاف تعاوناً نيابياً لتمرير بعض القوانين المهمة لدعم اقتصاد البلاد المتعثر، وفي مقدمتها قانون الدين العام الذي سيمكّن الحكومة من اقتراض أكثر من 60 مليار دولار على 30 عاماً.

وكان الدكتور عبدالله النفيسي فاجأ الجميع في أول سبتمبر الماضي وأعلن نيته اعتزال “العمل العام”. وقال في تغريدة عبر حسابه تويتر: “أفكّر جدّياً هذه الأيام باعتزال ( العمل العام) وقد كان المقصود منه ( التوعية العامَّة)”.

وأضاف النائب السابق بالبرلمان الكويتي “يكفي ما مضى من نصف قرن . آخر تغريدة كانت بتاريخ 26/7 من هذا العام . نسأل الله العفو”. الأمر الذي أثار صدمة شديدة لدى متابعيه.

ماذا تعتقد؟

محلل سابق بـ"CIA": عدم إطاحة واشنطن بالأسد كان خطأ كبيرا

محلل سابق بـ”CIA”: عدم إطاحة واشنطن بالأسد كان خطأ كبيرا

بشار الأسد يجري اتصالًا جديدًا مع محمد بن زايد.. ويبحث معه الأوضاع في سوريا والشرق الأوسط

بشار الأسد يجري اتصالًا جديدًا مع محمد بن زايد.. ويبحث معه الأوضاع في سوريا والشرق الأوسط