السعودية تنفي تقرير "نيويورك تاميز" بشأن استخدامها برامج تجسس إسرائيلية

السعودية تنفي تقرير "نيويورك تاميز" بشأن استخدامها برامج تجسس إسرائيلية
الدرر الشامية:

نفى مصدر مسؤول في السعودية، اليوم الأربعاء، المزاعم التي وردت في بعض التقارير الصحفية، بشأن الادعاء باستخدام جهة في المملكة برنامج لمتابعة الاتصالات.

وأضاف المصدر -بحسب وكالة الأنباء السعودية "واس"-: أن "هذه الادعاءات لا أساس لها من الصحة"، مؤكدًا أن نهج وسياسة المملكة ثابتة ولا تقر مثل هذه الممارسات.

وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، ادعت في تقرير، نشرته السبت الماضي، أن المملكة العربية السعودية تستخدم برامج تجسس تابعة للكيان الصهيوني.

وقالت الصحيفة: إن إسرائيل سمحت سرا لمجموعة من شركات المراقبة الإلكترونية بالعمل لصالح السعودية رغم المخاوف الدولية المتعلقة بقيام السعودية باستخدام تلك البرامج "لسحق" المعارضة في الداخل والخارج.

وأضافت أن مجموعة "NSO" الإسرائيلية ألغت عقودها مع السعودية بعد مقتل خاشقجي في 2018، لكن دولة الاحتلال شجعتها مع شركتين أخريين على مواصلة العمل مع المملكة.