اضطرابات وإطلاق نار على خلفية فصل مجلس النواب الأردني أسامة العجارمة بالأغلبية

اضطرابات وإطلاق نار على خلفية فصل مجلس النواب الأردني أسامة العجارمة بالأغلبية
الدرر الشامية:

شهدت العاصمة الأردنية، عمّان، اليوم الأحد، اضطرابات وقلاقل وإطلاق نار، على إثر فصل مجلس النواب الأردني النائب أسامة العجارمة بالأغلبية.

وقد دعا مجلس النواب الأردني إلى جلسة طارئة للتصويت على فصل النائب أسامة العجارمة، والتي أسفرت في وقت سابق اليوم، عن فصله بالأغلبية، حيث صوّت لصالح قرار الفصل 108 نواب من أصل 119 حضروا الجلسة.

وقبل جلسة اليوم، كان المجلس، أواخر الشهر الماضي، قام بتجميد عضوية "العجارمة" لمدة عام واحد، لاتهامه بإهانة النظام الداخلي ومجلس النواب، ولكن "العجارمة" عاد وأدلى بتصريحات، أمس، أمام مؤيديه وُصفت بأنها مسيئة لملك الأردن عبد الله الثاني، مما دعا المجلس لعقد جلسة طارئة لفصله اليوم.

وعلى إثر قرار فصل "العجارمة"، شهدت منطقة ناعور، غربي العاصمة عمّان، حيث يوجد "العجارمة"، مساء السبت وظهر الأحد، أحداث شغب ومواجهات، بين مؤيدي "العجارمة" وقوات الأمن، مما أدى إلى إصابة 4 أفراد من قوات الأمن، وقال مصدر أمني أردني إن عددًا من مناصري العجارمة يطلقون النار على قوات الأمن، بحسب قناة "الجزيرة"

يذكر أن "العجارمة" أعلن الأربعاء الماضي، استقالته من مجلس النواب، بعد أسبوع من تجميد عضويته، عقب مداخلة له عن أزمة انقطاع الكهرباء عن عموم الأردن، في 21 مايو/أيار الماضي، وبررت شركات توزيع الطاقة الأردنية ذلك بأنه عطل مفاجىء في شبكة النقل.