نجل رئيس سابق.. الكنيست الإسرائيلي يختار رئيسًا جديدًا لإسرائيل وهذا تاريخه

نجل رئيس سابق.. الكنيست الإسرائيلي يختار رئيسًا جديدًا لإسرائيل
الدرر الشامية:

شهد الكنيست الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، جلسة اختيار رئيس جديد، ليكون الرئيس الحادي عشر لإسرائيل، في سباق على رئاسة إسرائيل، بين ميريام بيرتس، واسحاق هرتزوغ، خلال اقتراع سري.

وكشفت "صحيفة يسرائيل هايوم" العبرية، اليوم الأربعاء، عن اختيار أعضاء الكنيست الإسرائيلي، لـ"إسحاق هرتزوغ، ليكون رئيسًا جديدًا لإسرائيل (الرئيس الحادي عشر)، خلفًا للرئيس الحالي، رؤوفين ريفلين، الذي ستنتهي فترة رئاسته في 9 يوليو/تموز المقبل.

وقد استطاع "هرتزوغ" أن يتغلب على منافسته، ميريام بيرتس، خلال الاقتراع السري بالكنيست، حيث حصل "هرتزوغ " على (87) صوتًا من أصل (120) في الكنيست، في حين حصلت "بيرتس"،على (27) صوتًا فقط.

وإسحاق هرتزوغ، هو ابن الرئيس السادس لإسرائيل، الجنرال حاييم هرتزوغ، وعمه "أبا إيبان" كان وزير خارجية إسرائيل في ستينيات القرن الماضي، وخاله "يعقوب هرتزوغ"، شغل منصب المدير العام لمكتب رئيس الحكومة، وجده "إسحاق إيزيك هليفي"، وهو أول حاخام رئيسي لإسرائيل.

تولى "هرتزوغ" مهام رئاسة الوكالة الصهيونية منذ عام 2018، وهو آخر منصب تولاه، حيث شغل من قبل منصب رئيس حزب "العمل" وزعيم المعارضة في البلاد، من عام 2013 إلى 2017، وقبلها تولى مهام وزارة الرفاه والخدمات الاجتماعية، ووزارة الشتات والمجتمع ومكافحة معاداة السامية، ووزارة السياحة ووزارة الإسكان والبناء في إسرائيل.

وتجند في الجيش الإسرائيلي، وخدم كضابط في "وحدة 8200" الاسخبارية، التابعة لسلاح الاستخبارات مع عودته لإسرائيل عام 1978.