بعد اجتماع في "حميميم".. سقطة مدوية لأحد أعضاء مسرحية انتخابات الأسد الرئاسية

بعد اجتماع في "حميميم".. سقطة مدوية لأحد أعضاء مسرحية انتخابات الأسد الرئاسية
الدرر الشامية:

سجل أحد المرشحين لمسرحية الانتخابات الرئاسية، التي يعتزم النظام السوري فيها إعادة تنصيب بشار الأسد من جديد، سقطةً مدوية، في أعقاب اجتماع في قاعدة "حميميم" الروسية.

ونشرت المرشحة، فاتن علي النهار، على صفحتها بـ "فيس بوك" أنها التقت برئيس النظام بشار الأسد في قاعدة "حميميم" الروسية، بحضور المبعوث الروسي "ألكسندر لافرنتيف" وبعض الضباط الروس، للتناقش بالوضع السوري.

وأضافت أنها وعدت بشار الأسد بأنها إن نجحت بالانتخابات فستبقى على تواصل دائم معه وستقوم بالاستعانة بخبراته ونصائحه.

وأوضحت المرشحة -التي لم يقبل ترشحها بشكل رسمي حتى الآن- أنها ستعمل بإرشادات الأسد لإعادة السيطرة على المناطق الخارجة عن سيطرة النظام وإعادة الإعمار.

إلا أن السقطة التي وقعت بها "النهار" كانت ختم منشورها بعبارة الولاء المشهورة من قبل الموالين لرئيس النظام: "عاشت سوريا الأسد".

ويستعد النظام الحاكم في سوريا لفبركة انتخابات صورية، في شهر مايو/أيار المقبل، يتم خلالها إعادة تنصيب الأسد، وفق مسرحية هزلية، بمعزل عن أكثر من نصف الشعب السوري في الداخل والخارج، ودون أي مشاركة للمعارضة السياسية.