صحفي إسرائيلي يحذر: زلزال يهز أركان نظام الأسد في دمشق قريبًا

"إيدي كوهين" يحذر من "زلزال" يضرب دمشق قريبًا
الدرر الشامية:

حذر الصحفي الإسرائيلي "إيدي كوهين" من زلزال سيضرب العاصمة السورية دمشق قريبًا، وسيقض مضجع نظام الأسد لكونه يضم أهدافًا إستراتيجية.

جاء ذلك في تغريدة لـ"كوهين" على حسابه في موقع "تويتر"، إذ تحدث عن زلزال جرى تأجيله لوقت لاحق، سيعصف بعشرات المواقع التابعة لنظام الأسد والميليشيات الإيرانية بدمشق.

وحذر الصحفي المدنيين من الاقتراب من المواقع التي تحتوي على تجمعات عسكرية في العاصمة دمشق وباقي المدن السورية لما قد يتعرضون له من ضرر.

ونقل موقع "الحرة" الأمريكي عن "كوهين" أن المقصود بتلك الأهداف ليس الضربات الجوية الإسرائيلية، فجر أمس الخميس، بل أعمال سيقوم بها منشقون عن النظام ضد عشرات المواقع.

وكانت الطائرات الحربية الإسرائيلية شنت مؤخرًا عدة غارات جوية استهدفت مواقع لنظام الأسد والميليشيات الإيرانية في محيط دمشق، أصابت إحداها مركزًا لتصنيع وتخزين الصواريخ، يتبع لميليشيا حزب الله اللبناني.