فيصل القاسم يحذر من كارثة خطيرة قادمة في مناطق الأسد

فيصل القاسم يحذر من كارثة خطيرة قادمة في مناطق الأسد
الدرر الشامية:

حذر الإعلامي السوري المعارض، فيصل القاسم، اليوم الأحد، من كارثة جديدة في مناطق الأسد، خلال الفترة القادمة.

وقال "القاسم" في تغريدة عبر حسابه "تويتر": "أهلنا في سوريا: لا تقلقوا كم يوم وتنحل أزمة الوقود لكم يوم وبعدين بترجعوا تواجهوا أزمة أخرى أصعب وأقسى".

وأضاف: " إذا كنتم تتوقعون أفضل من ذلك اسمحوا لي أن أقول لكم.. لسا الأسوأ لم يأت بعد، فوظيفة السيئ الرخيص البهرزي هو أن يجعل حياتكم جحيمًا لا يطاق.. ولو تصرف بشكل أفضل لن يبقى في منصبه يومًا".

وأوضح "القاسم" في تغريدة أخرى: "يستطيع النظام السوري بقيادة السيئ الرخيص أن يحسن الوضع المعيشي بسهولة، خاصة وأن لديه حوالي ترليون دولار بحسابات العائلة الخاصة في الخارج، لكن مشغليه سيطردونه لو تجرأ على تحسين وضع السوريين، لأن أوراق اعتماده الأساسية تعتمد على التنكيل بالسوريين وتشريدهم".

وتشهد مناطق سيطرة الأسد غليانًا شعبيًا نتيجة الأزمات المعيشية المتلاحقة التي تعصف بالمنطقة، حيث تسببت بحركة جمود كبيرة، وارتفاع غير مسبوق بالسلع والمواد الغذائية بالتزامن مع انهيار الليرة السورية وانتشار الفقر والبطالة في صفوف الشباب.