رد عسكري حاسم من الجيش التركي على تصعيد نظام الأسد في إدلب

رد عسكري حاسم من الجيش التركي على تصعيد نظام الأسد في إدلب
الدرر الشامية:

قصفت قوات الجيش التركي مواقع عسكرية لنظام الأسد على محاور ريف إدلب الشرقي، بعد قيام الأخير بقصف قرى وبلدات يقطنها المدنيون في عدة مناطق من المحافظة.

وأكدت وكالة "زيتون" أن القوات التركية استهدفت بالمدفعية والصواريخ مناطق تمركز قوات الأسد في بلدة خان السبل، الواقعة على الطريق الدولي "m5"، بريف إدلب الجنوبي الشرقي.

وأضافت المصادر أن فصائل غرفة عمليات "الفتح المبين" استهدفت مواقع قوات النظام في المنطقة ذاتها وفي قرية داديخ جنوب مدينة سراقب، شرقي إدلب.

جاء ذلك بعد قيام قوات النظام بقصف عدة قرى وبلدات في جنوب إدلب وشرقها، بقذائف المدفعية الثقيلة، حيث ركزت قصفها بشكل مكثف على قرية مجدليا جنوبي المحافظة.

وشهدت منطقة إدلب وريف حلب الغربي الخاضعة لاتفاق وقف إطلاق النار، الموقع بين روسيا وتركيا في آذار من العام الفائت، تصعيدًا روسيًا خلال الأيام الفائتة، جرى خلاله قصف موقع تجمع القوافل الإنسانية قرب معبر باب الهوى ومشفى مدينة الأتارب ومنازل المدنيين في مدينة أريحا.