أول رد حاسم من بوتين على تهديدات الرئيس الأمريكي بايدن

أول رد من بوتين على تهديدات جو بايدن
الدرر الشامية:

رد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الخميس ،على تصريحات الرئيس الأمريكي، جو بايدن الأخيرة التي هدده فيها بـ"دفع الثمن".

وقال بوتين، إن "الإدارة الأمريكية تريد علاقات مع روسيا فقط بشروط واشنطن، في حين أن روسيا ستعمل فقط على النحو الذي يفيدها".

وأضاف بوتين "الولايات المتحدة تظن أننا مثلها، ولكن لدينا شفرة جينية مختلفة".

وتابع بوتين في تعليقه: "بشأن تصريحات زميلي الأمريكي فماذا أرد عليه؟ سأقول له: كن معافى! أتمنى له الصحة"، مشيرًا إلى أنه يقول ذلك "ليس سخرية أو مزاحًا".

كما أشار الرئيس الروسي إلى أن "هناك العديد من الأشخاص الشرفاء والمحترمين في الإدارة الأمريكية، وموسكو ستعتمد عليهم"، مشددًا "أنه سيتعين على الولايات المتحدة أن تحسب حسابًا لروسيا".

وفي وقت سابق اليوم قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، في حديث للصحفيين في مؤتمر عبر الهاتف، إنه من الواضح أن بايدن "بالتأكيد لا يريد تحسين العلاقات" مع روسيا وإن العلاقة بين البلدين "سيئة للغاية".

وأضاف بيسكوف: "هذه تصريحات سيئة للغاية لرئيس الولايات المتحدة، وبالتأكيد هو لا يريد تحسين العلاقات معنا وسنواصل المضي قدما من هذا".

وعندما سئُل عما إذا كانت الخطوة التالية هي قطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، قال بيسكوف: "ليس لدي ما أضيفه بشأن هذا الموضوع".

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن، توعد "بوتين"، بدفع ثمن تدخله في الانتخابات الأمريكية، واصفًا إياه بـ"القاتل" على خلفية تدخله في الانتخابات الرئاسية الأميركية الأخيرة.

وقال "بايدن"، في مقابلة مع شبكة "إيه بي سي نيوز" الأمريكية، تم بثها، أمس الأربعاء: "أوافق على أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، قاتل وسيدفع الثمن لتدخله في الانتخابات الأميركية".