إصابة بشار الأسد وزوجته بفيروس كورونا.. ومصادر تكشف أخر التطورات

إصابة بشار الأسد وزوجته أسماء بفيروس كورونا
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلنت وسائل إعلام النظام السوري، اليوم الاثنين، إصابة بشار الأسد وزوجته أسماء الأخرس بفيروس كورونا.

ونقلت المصادر عن رئاسة النظام أن حالة بشار وزوجته مستقرة وسيتابعان عملهما خلال فترة الحجر الصحي المنزلي لمدة أسبوعين.

وأضاف بيان رئاسة النظام أن الأسد وزوجته شعرا بأعراض خفيفة تشبه الكورونا، فأجريا فحص الـ "PCR"، وكانت النتيجة إيجابية.

وأوضح البيان أن صحتهما جيدة وأن فترة الحجر المنزلي لهما قد تستمر لثلاثة أسابيع إذا اقتضت الضرورة، وفقاً لـ "سبوتنيك" الروسية.

وكان مدير التثقيف الصحي في مديرية صحة دمشق الدكتور وائل الدغلي حذر من دخول مناطق سيطرة النظام السوري في مرحلة جديدة وخطيرة من انتشار فيروس كورونا.

وقال "الدغلي" في تصريح لإذاعة "شام إف إم" الموالية "يوجد زيادة بعدد الحالات المسجلة بفيروس كورونا في البلاد ، وهذا يدل على دخول سوريا في الموجة الثالث".

وأضاف أن الدراسات لم تؤكد إن كانت هذه الإصابات من الطفرة الجديدة أم لا، ولم يثبت بعد أن الفيروس أسرع بالانتشار وأقل بالشدة حتى اللحظة.












تعليقات