شاهد.. صورة خادشة للحياء على مواقع التواصل تقلب سلطنة عمان.. ودعوات للسلطات بالتدخل

شاهد.. صورة خادشة للحياء على مواقع التواصل تقلب سلطنة عمان.. ودعوات للسلطات بالتدخل
  قراءة
الدرر الشامية:

أثارت ظاهرة نشر نشطاء عمانيين وشخصيات مشهورة صور زوجاتهم وأخواتهم على مواقع التواصل الاجتماعي ضجة واسعة في سلطنة عمان.

وطالب الناشط العماني ناصر الجساسي السلطات المختصة في سلطنة عمان بضرورة ملاحقة حسابات مواقع التواصل الاجتماعي التي تنشر صور خادشة للحياء وتسيء لسمعة البلاد.

وقال الجساسي، في تغريدة عبر حسابه تويتر "بعد إيقاف القضاء العماني بعضآ من حسابات التواصل الاجتماعي. نتمنى أيضًا التعامل مع الحسابات التي يتباهى أصحابها بزوجاتهم وأخواتهم بمحتوى خادش للدين والقيم العمانية الأصيلة".

وأضاف الجساسي: "إن خطر الدياثة على مجتمعنا بات يظهر وينتشر على العلن بشكل ملفت وكأنه نوع من أنواع التحضر".

وتفاعل كثير من المغردين العمانيين مع مطالب "الجساسي" مؤكدين على ضرورة  المحافظة على القيم والعادات الاجتماعية العمانية.

وكتب سالم عبدالله الكندي: "أحسنت الجساسي، للأسف حركات بعض المتزوجين واللي يتباهوا بزوجاتهم وينشروا صورهم ويُشهروا أيام زواجهم وأعياد ميلادهم.. ما نعرف وين الغيرة والرجولة عنهم؟ . بالتأكيد لا تُمت لهم بصله".

كما قال مغرد آخر "كذلك حسابات تروج للشذوذ الجنسي،  ويعاقب من يظهر في مقاطعهم ومن يتداولها. هذه خطوة أولى للحد من السلوكيات الغير اخلاقيه في المجتمع.

وكانت سلطنة عمان أصدرت مؤخرًا أحكامًا قضائية ضد بعض المشاهير بسبب محتوى منشوراتهم الخادشة للحياء. ووجهت لهم تهمة الإخلال بالآداب العامة .

وشملت الاحكام كلًا من فدوى سلام البوسعيدي، وأميرة الشنفري المعروفة بلقب "أميرة الكون". تنص على حظر استخدام جميع الحسابات الشخصية التابعة لهم.

وتغلظ العقوبة على المشهورتين في حال تم فتح حسابات أو نشر منشورات عليه من أي جهاز آخر. وينفذ الحكم بعد  7 أيام من تاريخ النطق.












تعليقات