قصة نواف العصيمي تهز السعودية.. وأمر ملكي عاجل من "الملك سلمان" للداخلية بقطع رقبته

قصة نواف العصيمي تهز السعودية.. وأمر ملكي عاجل من "الملك سلمان" للداخلية بقطع رقبته
  قراءة
الدرر الشامية:

هزت قصة الشاب نواف العصيمي السعودية، بعد صدور أمر ملكي عاجل من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز إلى وزارة الداخلية بتنفيذ القصاص فيه وقطع رقبته.

وتصدر هاشتاج "#عتق_رقبة_نواف_محمد_العصيمي" قائمة تريند تويتر في السعودية، بعد أمر "الملك سلمان" بتنفيذ القصاص فيه، وسط مطالبات والده لأولياء الدم بالعفو عنه قبل تنفيذ الحكم.

وأطلق والد المسجون نواف العصيمي مناشدة إلى أولياء الدم بالعفو عن ابنه الذي صدر أمر من "الملك سلمان" بإعدامه ولم يعد يفصله عن تنفيذ حكم القصاص سوى أيام معدودة.

وبشأن الحادثة، أوضح "العصيمي"، أنه قبل سنوات وقعت الجريمة عندما كان ابنه مراهقًا وأخطأ خطأ كبيرًا خلال مشاجرة، "وفقدنا خلالها اثنين من أبنائنا، القتيل الذي تربطنا به صلة قرابة ونسكن في نفس الحي وابني".

وأضاف: "يعلم الله أن وضعنا لا يسر، نعيش أيامًا عصيبة، نعاني كثيرًا، قلوبنا تعتصر ألمًا، النوم يفارق عيوننا، ابني نواف نادم أشد الندم على ما اقترفه"، مبينًا أن ابنه نواف هو أكبر الأبناء وكان يعتمد عليه كثيرًا.

وختم "العصيمي": "أنا مقعد، وأعيش على الضمان الاجتماعي، وأعول أسرة كبيرة، وآمل وأناشد أولياء الدم بالعفو عن ابني نواف وعتق رقبته، مستعدون لتنفيذ أي شروط وتلبية أي مطالب".












تعليقات