تركيا تطلق خبرًا سارًا للنازحين السوريين في إدلب

تركيا تطلق خبراً ساراً للنازحين السوريين في إدلب
  قراءة
الدرر الشامية:

أطلقت تركيا خبرًا سارًّا للنازحين السوريين في إدلب، الذين يقيم معظمهم ضمن مخيمات لا تقيهم حر الصيف ولا برد الشتاء. 

جاء ذلك على لسان وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، الذي وعد بإتمام بناء 30 ألف منزل من الطوب في شمال إدلب، نهاية شهر يناير/كانون الثاني الحالي.

وأضاف الوزير التركي، خلال حضوره فعالية في مدينة إسطنبول التركية، أن بلاده تعهدت ببناء 52 ألف و800 منزلًا من الطوب في منطقة إدلب. وسبق أن زار الوزير المذكور محافظة إدلب، قبل عدة أيام، للاطلاع على مشاريع لبناء وحدات سكنية خاصة للنازحين في المنطقة، الذين شردتهم آلة حرب نظام الأسد وروسيا من مدنهم وقراهم.

وتشهد مناطق الخط الحدودي مع تركيا في إدلب؛ ازديادًا ملحوظًا في أعداد الكتل السكنية التي تعمل عدة منظمات تركية على إنشائها من مادة الطوب، لإيواء النازحين الذين يعانون أوضاعاً كارثية ضمن المخيمات العشوائية.

الجدير ذكره أن مئات الآلاف من السوريين نزحوا، خلال الحملة العسكرية الأخيرة التي شنتها روسيا ونظام الأسد على أرياف إدلب وحماة وحلب، إلى عمق محافظة إدلب، وسكنوا في خيام بعد أن اضطروا لترك أمتعتهم وما يملكون عرضةً للسلب والنهب من قبل ميليشيات النظام.












تعليقات