الممثلة الموالية لـ"نظام الأسد" دانا جبر تظهر بتحولات صادمة بشأن فضائحها الجنسية

الممثلة الموالية لـ"نظام الأسد" دانا جبر تظهر بتحولات صادمة بشأن فضائحها الجنسية
  قراءة
الدرر الشامية:

ظهرت الممثلة السورية الموالية لـ"نظام الأسد" والمقربة من الاستخبارات في دمشق، دانا جبر، بتحولات جديدة صادمة بشأن فضائحها الجنسية التي هزت سوريا واستدعت تدخل الأجهزة الأمنية.

وعادت دانا جبر، للنشاط الإعلامي بقوة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد توقف فترة إثر انتشار صور وفيديوهات جنسية لها مع شخصيات يرجح أنها نافذة داخل النظام السوري.

ونشرت "جبر"؛ صورًا جديدة بإطلالة جريئة عقب إجرائها عمليات تجميل لتغيير شكلها، وذلك لإشغال الرأي العام المهتم بقضية فضائحها الجنسية، ومحاولات البحث عن الشخصيات التي كانت معها.

وأغلقت دانا جبر خاصية التعليقات في حسابها على إنستجرام، وذلك منذ ظهور فضائحها الجنسية؛ تجنبًا لأي حملة تُشن ضدها من جانب الموالين، بسبب فيديوهات التي هزت سوريا.

شاركت الفنانة السورية دانا جبر جمهورها عبر إنستغرام، عددًا من الصور لها خلال الساعات الماضية، ظهرت في الصورة الأولى مرتدية بلوزة باللون الأسود جاءت بفتحة كبيرة من ناحية الصدر مع بنطلون جينز.

وتعدّ دانا جبر من الممثلات السوريات اللواتي يثار الجدل حولها باستمرار، خاصة بعد تسريب صور ومقاطع فيديو لها بإطلالات جريئة وأخرى جنسية، وسط تساؤلات عن مدى علاقتها بالنظام السوري.












تعليقات