حادثة غامضة تهز الكرملين مع 2 من حراس "بوتين"

بعد تداول تنبؤ العرافة البلغارية "فانغا".. حادثة غامضة تهز الكرملين مع 2 من حراس "بوتين"
  قراءة
الدرر الشامية:

شهد مقر الرئاسة الروسية (الكرملين) حادثة غامضة مع اثنين مع حراس الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وذلك بعد تداول تنبؤ العرافة البلغارية "فانغا" بشأن مصير الأخير.

وأقدم عنصرين في هيئة الحراسة الفدرالية الروسية، يعملان في حراسة الرئيس الروسي "بوتين" على الانتحار في ظروف غامضة، وسط أنباء عن اغتيالهما.

وكانت العرافة البلغارية "فانغا" تنبأت أن "بوتين" سيتم اغتياله من داخل روسيا، قائلة: إن "هذا التهديد بقتل زعيم الكرملين يمكن أن يأتي من داخل بلاده".

بدوره، علق المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، في تصريح للصحفيين اليوم الخميس، على حالتي الانتحار المذكورتين بأنهما "مأساة إنسانية مرتبطة بأسباب شخصية حصرًا".

وأضاف "بيسكوف" -بحسب موقع قناة "روسيا اليوم"-: أن "المزاعم عن أن سبب أولى الحالتين يعود إلى زيادة حادة في ساعات عمل الضحية عارية عن الصحة".

جدير بالذكر أن نائب رئيس أحد فروع هيئة الحراسة الفدرالية المعنية بحماية المواقع الرسمية وضمان أمن قادة روسيا، انتحر في 30 نوفمبر الماضي.












تعليقات