تحركات جادة من السلطان هيثم بن طارق.. وسر اتصال "بومبيو" والرسالة لـ"بن زايد"

تحركات جادة من السلطان هيثم بن طارق.. وسر اتصال "بومبيو" والرسالة لـ"بن زايد"
  قراءة
الدرر الشامية:

بدأ السلطان هيثم بن طارق تحركات جادة في الوقت الذي تقترب فيه زيارة جاريد كوشنر، كبير مستشاري الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى السعودية وقطر.

وأفادت وكالة الأنباء العمانية الرسمية بأن السلطان هيثم بن طارق، تلقى مساء الثلاثاء؛ اتصالًا هاتفيًا من مايك بومبيو وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية.

وقالت الوكالة: إن "ذلك يأتي في إطار تعزيز العلاقات الثنائية الوطيدة في كافة المجالات وبما يحقق المصالح المشتركة للبلدين الصديقين، والتشاور حول التطورات التي تشهدها المنطقة".

ويرى مراقبون أن السلطان هيثم بن طارق سيلعب دورًا قويًا في وضع حد للأزمة الخليجية وإتمام المصالحة بين قطر والسعودية، وذلك بدعم من "ترامب".

ويتزامن الاتصال الهاتفي مع أنباء زيارة صهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ومستشاره جاريد كوشنر، للسعودية وقطر هذا الأسبوع في محاولة لتحقيق انتصارات دبلوماسية قبل انتهاء ولاية ترامب.

وستركز الزيارة؛ خصوصًا على حل الخلاف القائم بين قطر والتحالف الذي تقوده السعودية لكن قد يكون هناك عدد من القضايا الأخرى على جدول الأعمال.

وكذلك يأتي هذا الاتصال مع سلطان عمان بعد أيام على اغتيال عالم نووي إيراني كبير، في عملية تتهم طهران إسرائيل بالمسؤولية عنها وهو ما أدى إلى تصعيد التوتر في المنطقة.

في سياق آخر أفادت وسائل إعلام عُمانية بأن السلطان هيثم بن طارق، بعث برقية تهنئة إلى الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات، بمناسبة اليوم الوطني التاسع والأربعين. 

وذكرت الوكالة في بيانها أن ذلك يأتي في إطار تعزيز العلاقات الثنائية الوطيدة في كافة المجالات وبما يحقق المصالح المشتركة للبلدين الصديقين، والتشاور حول التطورات التي تشهدها المنطقة.












تعليقات