"نظام الأسد" يجند مصابين بفيروس كورونا في صفوف ميليشياته بريف دمشق

"نظام الأسد" يجند مصابين بفيروس كورونا في صفوف ميليشياته بريف دمشق
  قراءة
الدرر الشامية:

شنت دورية من الأمن العسكري التابع لـ"ميليشيات الأسد"، اليوم الإثنين، حملة مداهمات طالت عشرات المنازل في بلدة مضايا بريف دمشق بهدف اعتقال الشباب وسوقهم للخدمة الإلزامية.

وقالت مصادر خاصة لـ"شبكة الدرر الشامية": إن "حملة الدهم والاعتقالات تركزت في حي (بقين)؛ وأسفرت عن اعتقال أكثر من 10 شباب من أبناء البلدة".

وأكدت المصادر أن عدد من الشبان الذين تم اعتقالهم مصابين بفيروس كورونا، مشيرة إلى أنهم كانوا يخضعون للحجر الصحي في منازلهم.

وختمت لأن أهالي المعتقلين في حي "الجرجانية" حاولوا منع ميليشيات النظام من اعتقال ذويهم، كونهم مصابين بفيروس كورونا إلا أن ميليشيات النظام لم تكترث لكلامهم واعتقلت الشباب المصابين.

يذكر أن مناطق سيطرة نظام الأسد تشهد انتشارًا واسعًا لفيروس كورنا، بالتزامن مع تردي الأوضاع المعيشية والخدمية وانتشار حوادث الخطف والسلب والسرقة والاغتصاب.












تعليقات