آلاف الوافدين غادروا سلطنة عمان بشكل مفاجئ

عشرات الآلاف من الوافدين يغادرون سلطنة عمان
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت إحصائية رسمية في سلطنة عمان، أن آلاف الوافدين غادروا البلاد بشكل مفاجئ الشهر الماضي.

وقال المركز الوطني للإحصاء والمعلومات، إن عدد الوافدين في السلطنة انخفض خلال شهر سبتمبر/أيلول الماضي، بأكثر من 41 ألف وافد، مقارنة بعددهم في نهاية أغسطس/آب.

وأضاف المركز أن عدد الوافدين أصبح نحو 1.707 ملايين وافد، مشيرًا أن العدد في بداية العام كان يبلغ مليونًا و971 ألفًا و827 وافدًا.

وأوضح المركز أن صافي عدد الوافدين تقلص بأكثر من 260 ألف وافد على مدار العام، وفق صحيفة "الرؤية" العمانية.

ووفق المصدر ذاته، تراجع إجمالي عدد سكان السلطنة بنسبة 4.91% بنهاية شهر سبتمبر/أيلول، ليصل إلى 4.445 مليون نسمة مقارنة بعددهم في نفس الشهر من العام الماضي.

وتسعى سلطنة عمان لاستيعاب مواطنيها الباحثين عن عمل من خلال استبدال الموظفين الأجانب بعمانيين، وذلك من خلال قرارات صارمة صادرة عن الجهات الحكومية.

ومنذ يناير/كانون الثاني 2018، تطبق السلطنة حظرا يقضي بمنع الوافدين من العمل في 87 وظيفة.












تعليقات