بعد الانسحاب من مورك.. صحيفة تكشف مصير النقاط التركية في شمال سوريا

بعد الانسحاب من مورك.. صحيفة تكشف مصير النقاط التركية في شمال سوريا
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت صحيفة "حرييت" التركية المقربة من حزب "العدالة والتنمية" الحاكم في تقرير نشرته مؤخرًا عن مستقبل بقية النقاط التركية، بعد سحب نقطة المراقبة في مورك بريف حماة.

وذكرت الصحيفة نقلًا عن مصادر رفيعة المستوى بأن انسحاب قوات التركية لن يقتصر على نقطة مورك فقط وإنما ستشهد الأيام القادمة انسحاب نقاط مراقبة أخرى محاصرة في مناطق النظام السوري وفق جدول زمني معين.
 
وقالت الصحيفة إن القوات التركية المنسحبة ستعيد انتشارها في الشمال السوري المحرر، لافتة إلى أن انتشارها سيكون وفق مذكرة التفاهم الموقعة بين موسكو وأنقرة في 5 آذار/مارس/ الماضي.
 
وأردفت الصحيفة بأن هذه التحركات الجديدة ستؤدي إلى عملية تحول إلى منطقة آمنة جديدة تحت سيطرة القوات التركية  شمال الطريق الدولي "حلب-اللاذقية"، مشيرة إلى أن مستقبل الفصائل العسكرية في إدلب يمثل سؤالًا محوريًا في عملية التحول المرتقبة.
 
يذكر أن تركيا سحبت في الآونة الأخيرة قواتها من نقطة المراقبة التاسعة بمحيط مدينة مورك شمال حماة الخاضعة لسيطرة ميليشيات نظام الأسد.












تعليقات