تفاصيل اعتداء "ميليشيات الأسد" على شاحنات مدنية كانت في طريقها لإخلاء نقطة تركية 

تفاصيل اعتداء "ميليشيات الأسد" على شاحنات مدنية كانت في طريقها لإخلاء نقطة تركية 
  قراءة
الدرر الشامية:

 تعرضت شاحنات تعود ملكيتها لمدنيين من محافظة إدلب كانت برفقة رتل تركي بالقرب من مدينة سراقب، عصر اليوم الأحد، لإطلاق نار من قبل ميليشيات الأسد عندما كانت متوجهة إلى النقطة التركية في مورك لإخلائها.

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو مصورًا يظهر احتراق شاحنة من نوع "لودر" وذلك بسبب استهدافها من قبل عناصر "الفرقة 25" المعروفة  بـ"قوات النمر" المدعومة روسيًا.

وذكرت مصادر محلية أن أحد سائقي الشاحنات المستهدفة ويدعى "محمد نبيل معتوق" وهو من مدينة أريحا، قتل على الفور وأصيب آخرون بجروح حيث تم إسعافهم إلى المشافي.

وأكدت المصادر بأن هذه الشاحنات دخلت إلى مناطق سيطرة النظام السوري رفقة رتل تركي وبتنسيق روسي - تركي.

يذكر أن عدة مصادر إعلامية محسوبة على فصائل مقربة من تركيا أكدت بأن الجيش التركي يستعد لسحب قواته من نقطة المراقبة التركية التاسعة في مورك.












تعليقات