نظام الأسد يحشد مواليه للتظاهر أمام النقاط التركية شرقي إدلب

نظام الأسد يحشد مواليه للتظاهر أمام النقاط التركية شرقي إدلب
  قراءة
الدرر الشامية:

بثت مواقع موالية، مساء أمس الثلاثاء، تسجيلًا صوتيًّا لأحد البعثيين، يدعو الموالين في مناطق سيطرة نظام الأسد للتجمع والحضور إلى بلدة الصرمان بريف إدلب الشرقي، أمام النقطة التركية.

ومما جاء في التسجيل: "رفاقنا قيادات الفرع.. البلديات.. مخاتير.. والجمعيات... نتمنى التنسيق مع أمين الفرقة ورؤساء البلديات للتجمع غدًا بريف معرة النعمان الشرقي، الساعة التاسعة عند النقطة التركية بالصرمان".

وأضاف: "الأهالي.. طلاب.. كبار ..صغار.. بدنا أكبر عدد ممكن، اليوم يوم وطني والجميع باللباس المدني، اللباس العسكري ممنوع،... عنا وقفة احتجاجية عند النقطة التركية للمطالبة بخروج الأتراك من أراضينا".

وتابع قائلًا: "بتمنى من جميع رفاقنا حشد أهلنا ورفاقنا البعثيين والأهالي والطلاب والمعلمين... وسنتوجه من حماة باتجاهكم بحدود الساعة السابعة والنصف أو الثامنة".

وتأتي هذه الدعوة في الوقت الذي يعاني فيه سكان مناطق ريف إدلب الشرقي حياةً قاسية في مخيمات النزوح شمال إدلب، بعد أن هجرتهم آلة الحرب الروسية والإيرانية والأخرى التابعة للأسد.

يذكر أن نظام الأسد دأب خلال الفترة الماضية على تصوير مسرحيات تظهر وجود حياة في مناطق ريفي إدلب الجنوبي والشرقي، عن طريق إحضار موالين من مناطق حماة والساحل وتصويرهم، حيث صور قبل أيام طلابًا في مدرسة ببلدة التح، علمًا أن البلدة مدمرة بنسبة 75 بالمئة.












تعليقات