تشبه الدبابة.. مفاجأة عن سيارة "ملك الأردن" المقاومة للهجمات النووية والانفجارات وصاعقة الأعداء (صور)

تشبه الدبابة.. مفاجأة عن سيارة "ملك الأردن" المقاومة للهجمات النووية والانفجارات وصاعقة الأعداء (صور)
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف موقع "بيزنس إنسايدر" الأمريكي، عن مفاجأة بشأن سيارة العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، والتي تعد مثل الدبابة المتحركة على الأرض والتي تتضمن ميزات مصفحة عالية المستوى.

وقال الموقع في تقرير له: "إن سيارة العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، معروضة للبيع بسعر 84 ألف دولار أمريكي، رغم أن تكلفة السيارة الأصلية كانت أكثر من 600 ألف دولار".

وأضافت: إن "سيارة الملك عبدالله الثاني صممت لتكون مضادة للرصاص وكأنها دبابة، بينما من الداخل تناسب الملوك وتنضح بالرفاهية، وبها كافة التحديثات الفاخرة".

وتابع: "حصلت السيارة على تحديثات مصفحة تبلغ قيمتها 200 ألف دولار، تتضمن الزجاج البالستي ومقابض الأبواب المكهربة، ونظام تنقية الهواء الذي يحمي من الهجمات الكيميائية والبيولوجية والنووية".

وأكد الموقع أن "تصفيح السيارة تضمن خزان وقود مضاد للانفجار، ومصدات وزجاجًا بالستيًا ولوحات مصفحة لجسم السيارة، أضف إلى ذلك، أن مقابض الأبواب المكهربة في السيارة  تصعق أي زوار غير مرغوبٍ فيهم".

وأشار إلى أن "الشركة البائعة (Prestige Auto Credit) رفضت الكشف عما إذا كانت السيارة مصنوعة لملك الأردن، فقد اعترفت الشركة أنها تعاونت مع الملك في الماضي".

وختم "بيزنس إنسايدر"، بأن "السيارة كلفت المشتري الأول 620 ألف دولار، وتظهر الإيصالات تحديثات بمئات الآلاف من الدولارات، فيما لم تقطع السيارة سوى 4 آلاف ميل".












تعليقات