السلطان هيثم بن طارق يرفض تحالف "بن زايد" و"بن سلمان" ضد "أردوغان".. مصادر تكشف التفاصيل

السلطان هيثم بن طارق يرفض تحالف "بن زايد" و"بن سلمان" ضد "أردوغان".. مصادر تكشف التفاصيل
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت مصادر خليجية، أن السلطان هيثم بن طارق رفض إقحام سلطنة عمان في تحالف "سعودي - إماراتي" لدعم اليونان وقبرص الرومية ضد تركيا في صراع شرق المتوسط.

وأشارت المصادر الخليجية، إلى أن اتصالات سرية من جانب السعودية والإمارات جرت مع سلطنة عمان، في محاولة لإقناع حكومة السلطان هيثم بن طارق بالانضمام للتحالف ضد تركيا.

واستطاع ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، وولي عهد السعودية محمد بن سلمان، تنسيق تحالف يضم البحرين، للوقوف ضد تركيا وبجانب اليوانان في أزمة شرق المتوسط، إلا أنهما فشلًا في ضم عمان والكويت.

ويعد الموقف الخليجي الثلاثي مستغربًا باعتبار أنه لا حدود بحرية أو برية تجمع تلك الدول باليونان أو تركيا، ولكن وفق مراقبين فذلك يعد نكاية بتركيا التي تربطها علاقة قوية بقطر التي تقاطعها الدول الثلاث برفقة مصر.

وكانت الإمارات والسعودية والبحرين، أعلنت بوضوح دعمها لليونان ضد تركيا، من خلال تأييدها لاتفاق ترسيم الحدود الذي وقعته مع مصر في بداية أغسطس/آب الجاري.












تعليقات