إعلامي موالي: الأفرع الأمنية ترتكب انتهاكات بحق السوريين المعتقلين لديها

إعلامي موالي: الأفرع الأمنية ترتكب انتهاكات بحق السوريين المعتقلين لديها
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف الإعلامي الموالي "إياد الحسين " عن حدوث انتهاكات مروعة بحق المعتقلين السوريين داخل الأفرع الأمنية التابعة لنظام الأسد.

 وقال "الحسين" في منشور على صفحته الرسمية على الفيس بوك "إن حملة استهجان واستغراب كبيرة على فيسبوك بسبب مقتل شاب برصاص عنصر أمن، مستغربين أنو معقول عنصر أمن يقتل مواطن بكل برودة دم ؟"

وأضاف "هذا الاستغراب يحدث في بلد يقتل فيه سنويًا عشرات آلاف المواطنين تحت التعذيب داخل السجون وأن بعض المعتقلين يقتل اشتباها به وبعضهم من اجل كلمة".

يشار إلى أن الحسين قام بعد عدة ساعات بحذف منشوره، تحت الضغط ونتيجة الهجوم اللاذع الذي تلقاه من شبيحة الأسد، حيث أن منشوره جاء على خلفية مقتل الشاب يزن جمعة على يد قوات الأمن أثناء مروره على أحد الحواجز الأمنية التابعة لفرع الأمن العسكري في منطقة الزراعة داخل العاصمة دمشق.

يذكر أن استخبارات النظام تعتقل مئات الٱلاف من المدنيين داخل أفرعها الأمنية وسط ظروف إنسانية صعبة، حيث حذّر المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان في وقت سابق عبر بيان صحفي من استمرار نظام الأسد بالتكتم على مصير أكثر من 118 ألف معتقل من المدنيين الذين اعتقلهم بشكل تعسّفي أو أخفاهم قسريًا منذ آذار/ مارس 2011.











تعليقات