رئيس عربي يبعث رسالة إلى بشار الأسد 

رئيس عربي يبعث رسالة إلى بشار الأسد 
  قراءة
الدرر الشامية:

بعث رئيس عربي، رسالة إلى رئيس النظام السوري بشار الأسد،  تضمنت عدد من المحاور عن القضايا المشتركة بين البلدين.

وذكرت وكالة "سانا" الناطقة باسم "نظام الأسد"، أن فيصل المقداد، نائب وزير خارجية النظام استقبل، أمس الأحد، زياد أبو عمرو، نائب رئيس مجلس وزراء السلطة الفلسطينية.

وأشارت "سانا" إلى أن "المقداد" استلم رسالة من رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، إلى بشار الأسد، والتي تتعلق في مجملها بالقضية الفلسطينية.

وأضافت: أن الرسالة "تتعلق بالوضع الفلسطيني واستمرار العدوان الإسرائيلي الأمريكي على القضية الفلسطينية والرفض الفلسطيني المطلق لـ"صفقة القرن" ومخططات الضم الإسرائيلية".

وأكد "عباس في الرسالة على موقف فلسطين وتضامنها مع "أخيه الأسد" ونظامه "ضد العدوان الإسرائيلي الأمريكي" ورفض قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بضم الجولان المحتل إلى إسرائيل.

وفي السياق، أفادت وكالة "سما" الفلسطينية أن "أبو عمرو" سلم رسالة من محمود عباس إلى رئيس النظام بشار الأسد تتضمن شرحًا لمجمل القضايا التي تمر بها القضية الفلسطينية.

وأضافت "سما": أن "أبو عمرو" أبلغ "المقداد" بوقوف السلطة الفلسطينية "إلى جانب سوريا وإلى جانب الحقوق السورية والنضال السوري، في مواجهة هذه المخططات الإسرائيلية الأمريكية".

جدير بالذكر أن رئيس "عباس" احتفظ بعلاقاته مع "نظام الأسد" رغم المقاطعة العربية له وطالب في عدة مناسبات بإعادته إلى مقعد سوريا في الجامعة العربية، بزعم أن "بشار" في حلف الممانعة.











تعليقات