عصابة خطيرة من "الجنس الناعم" في اللاذقية.. تفاصيل جرائم "رابيا وجميلة"

عصابة خطيرة من "الجنس الناعم" في اللاذقية.. تفاصيل جرائم "رابيا وجميلة"
  قراءة
الدرر الشامية:

شهدت مدينة اللاذقية ظهور عصابة من "الجنس الناعم" مكونة من شقيقتين، إلا أن الجهات الأمنية التابعة لوزارة الداخلية بحكومة "نظام الأسد" ألقت القبض عليهما.

وأفادت وزارة الداخلية التابع للنظام على موقعها الإلكتروني، بأن الأمن في اللاذقية ألقي القبض على السيدة "رابيا.غ" مواليد عام 1972، في حي الدعتور، وهي تتجول بهوية مزورة منذ سنوات.

وأشارت "داخلية النظام"، إلى أن "رابيا" مطلوبة بعدة جرائم سرقة كان آخرها سرقة مصاغ ذهبي قدرت قيمته بحوالي عشرة ملايين ومبلغ مالي حوالي أربعمائة ألف ليرة سورية بالاشتراك مع شقيقتها "جميلة.غ" المقبوض بجرم السرقة.

واعترفت المقبوض عليها "رابيا" بما نسب إليها من سرقات طالت عدة منازل في مدينة اللاذقية وريفها؛ حيث استغلت ظروف عملها في خدمة البيوت، لتسرق المصاغ الذهبي والجوالات والأموال.

وتسرق "رابيا" عن طريق الخلع والكسر وذلك بالاشتراك مع المقبوض عليه "طارق.س" الذي يقوم بعملية المراقبة، فيما تم استرداد كامل المصاغ الذهبي حيث سلم لأصحابه، فيما أحيل المقبوض عليهم للقضاء المختص.











تعليقات