الكويت تحدد مهلة أخيرة لإنهاء خدمات 3.5 مليون وافد أجنبي

الكويت تحدد مهلة أخيرة لإنهاء خدمات 3.5 مليون وافد أجنبي
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت مصادر حكومية مطلعة بالكويت عن وجود توجه لإنهاء خدمات جميع الوافدين الأجانب العاملين بالدولة خلال العامين المقبلين باستثناء مهنة واحدة فقط.

وتعمل الحكومة الكويتية على إحلال الكويتيين في المهن الحكومية بدلا من الوافدين، وحددت مهلة زمنية لاكتمال تنفيذ هذه العملية، بعد ضغوط محلية كبيرة قادها بعض أعضاء مجلس الأمة الكويتي.

ونقلت صحيفة "الأنباء" الكويتية عن مصادر حكومية رفيعة أنها منحت ديوان الخدمة المدنية مهلة محددة للوصول إلى نسب العمالة التي تم اعتمادها في عام 2017، والخاصة بقضية إحلال العاملين الكويتيين مكان العاملين الوافدين.

وبحسب المصادر التي نقلت عنها الصحيفة الكويتية، فقد منح ديوان الخدمة المدنية الكويتية مهلة سنتين فقط للوصول إلى هذه النسب المعتمدة.

وأوضحت الصحيفة أن الحكومة عملت في السنتين الماضيتين على تنفيذ النسب الواردة في قرار مجلس الخدمة المدنية، وأنها تعمل على تنفيذ الإحلال خلال السنة المالية الحالية كثالث سنة ليكون أمامها سنتان فقط لإنهاء خدمات جميع الوافدين العاملين في الحكومة بمختلف التخصصات الإدارية والفنية والقانونية والتعليمية وغيرها، باستثناء مهنة الطب.

وكشفت الصحيفة عن تحقيق الإحلال في 9 مجوعات وظيفية على الأقل، خلال السنتين السابقتين، بنسب تزيد عن النسب المحددة خلال مدة تنفيذ القرار والتي حددت بخمس سنوات.

وتفيد بيانات رسمية بأن 9 مجموعات وظيفية على الأقل تم فيها تحقيق نسبة إحلال الكويتيين محل الوافدين بنسبة أعلى من النسبة المقررة خلال العامين الماضيين، ومنها وظائف التدريب والتدريس والتعليم، إذ تحقق فيها إحلال الكويتيين بنسبة 73% بينما كانت النسبة المقررة 70% فقط، بحسب المصادر.

ويبلغ عدد سكان الكويت نحو 5 ملايين نسمة، بينهم مليون و450 ألف مواطن بنسبة 29%، مقابل 3 ملايين و550 ألف وافد بنسبة 71%، بحسب إحصائية لهيئة المعلومات المدنية.

وأشارت المصادر إلى أن وظائف الأطباء والممرضين لن تشملهم آلية تطبيق سياسة الإحلال، لذلك سيحافظ الوافدون في هذه القطاعات على أعمالهم في البلاد.











تعليقات