in ,

بيان عاجل من سلطنة عمان بشأن تصريحات خطيرة منسوبة لـ”بن علوي” عن ليبيا

بيان عاجل من سلطنة عمان بشأن تصريحات خطيرة منسوبة لـ"بن علوي" عن ليبيا

كشفت وزارة الخارجية في سلطنة عُمان، اليوم الأحد ،حقيقة تصريحات منسوبة للوزير يوسف بن علوي بشأن ليبيا.

وقالت وزارة الخارجية في بيان على صفحتها الرسمية بتويتر إن “ما نشر في أحد الحسابات الإخبارية غير الرسمية عن حديث منسوب لمعالي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية ليس له أساس من الصحة”.

وأوضحت الخارجية أن المشاورات تجري حاليًا بين الدول العربية بشأن الاجتماع على المستوى الوزاري لجامعة الدول العربية.

وكانت شبكة عمان الإخبارية زعمت أن وزير الخارجية يوسف بن علوي رفض عقد اجتماع لوزراء الخارجية العرب حول الأوضاع في ليبيا بطلب من مصر.

ونسبت الشبكة تصريحات لوزير الخارجية قال فيها “إن ليبيا هي المعنية بالاجتماع والقاهرة لم تلتزم بالقواعد الإجرائية في الدعوة للاجتماع باعتبار أن ليبيا لم تستشر في ذلك كما أن الملف يحتاج إلى نقاشات ومداولات معمقة لا مجرد اتصال فيديو”.

وعادت “شبكة عُمان” للاعتذار وأوضحت أن الخبر الذي نشرته، السبت، غير صحيح. وقالت إن “نقلها للخبر من أحد المصادر ارتبط باللبس وسوء الفهم”، موضحة أن التصريحات المنسوبة ليوسف بن علوي “هي في الأصل تصريحات لوزير الخارجية الليبي محمد سيالة”.

وكان وزير الخارجية الليبي الطاهر سيالة، أعلن رفض بلاده دعوة مصر إلى عقد اجتماع وزاري للجامعة العربية حول ليبيا، كون القاهرة لم تستشر طرابلس في ذلك، جاء ذلك في اتصال هاتفي مع وزير الشؤون الخارجية بسلطنة عمان يوسف بن علوي، رئيس المجلس التنفيذي للجامعة العربية، بحسب بيان للخارجية الليبية.

وقال البيان، إن سيالة أبلغ بن علوي بـ”رفض ليبيا دعوة مصر لعقد اجتماع وزاري للجامعة العربية عبر تقنية الفيديو”.

وتلقت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، الجمعة، طلبا من مصر لعقد اجتماع افتراضي “طارئ” على مستوى وزراء الخارجية، من أجل بحث تطورات الأوضاع في ليبيا.

وطرحت مصر مؤخرا مع تراجع قوات حفتر، ما يسمى “إعلان القاهرة” من أجل التوصل إلى حل للأزمة، غير أنه قوبل برفض قاطع من الحكومة الليبية ودول أخرى.

وأكثر من مرة، نددت حكومة الوفاق الليبية، بما قالت إنه دعم عسكري تقدمه كل من مصر والإمارات وفرنسا وروسيا لعدوان مليشيا حفتر على العاصمة طرابلس، الذي بدأ في 4 أبريل/ نيسان /2019.

ماذا تعتقد؟

مصادر عسكرية تكشف عدد وأنواع بطاريات ومنظومات الدفاع الجوي التركية في إدلب

مصادر عسكرية تكشف عدد وأنواع بطاريات ومنظومات الدفاع الجوي التركية في إدلب

أكثر من نصف مليون وافد يستعدون لمغادرة الإمارات.. ماذا يحدث؟

أكثر من نصف مليون وافد يستعدون لمغادرة الإمارات.. ماذا يحدث؟