وصف صادم لولي العهد.. رئيس وزراء إسرائيل يفضح علاقتهم السرية بالسعودية

وصف صادم لولي العهد.. رئيس وزراء إسرائيل يفضح علاقتهم السرية بالسعودية
  قراءة
الدرر الشامية:

فضَّح رئيس وزراء إسرائيل الأسبق العلاقات السرية والصامتة بين الكيان المحتل والسعودية، عبر وصف صادم لولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان.

ووصف رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق، إيهود أولمرت، ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، والقيادة السعودية بـ"الشركاء في المنطقة".

وقال أولمرت في حوار مطول للموقع الإلكتروني السعودي "إيلاف"، إنه يجب أن تكون العلاقة مع ولي العهد السعودي والقيادة السعودية سرية وصامتة.

وتابع حديثه: "علينا أن نصغي جيدا لما يقوله السعوديون والخليجيون والدول العربية الأخرى المعتدلة من دون أن نعلن ذلك".

وأضاف: "أريد أن يعلم السعوديون أمرا مهما، وأقول ذلك كمن أؤمن من كل قلبي إنه سيأتي يوم يزور فيه ملك السعودية إسرائيل، ويزور رئيس الدولة ورئيس الحكومة الإسرائيلي السعودية".

وبشأن علاقته بدول الخليج خلال فترة رئاسته للحكومة الإسرائيلية (2006 -2009)، أوضح أولمرت أنها "كانت جيدة، وما كان جيدا أكثر أن شيئا لم يعلن عن ذلك، وعلينا الحفاظ على ذلك وعدم التباهي بها، وأنا أحافظ على بعض هذه العلاقات حتى اليوم".

ولفت إيهود أولمرت إلى أنه "اجتمعت بشخصيات خليجية رفيعة المستوى، ومع قادة خليجيين ومع قادة من دول لا علاقة دبلوماسية لنا بها"، دون ذكر أسماء.

وتشهد السنوات الأخيرة تقارب كبير بين عدد من دول الخليج تقودهم السعودية والإمارات وصل إلى حد التطبيع المعلن مع الكيان المحتل، فيما تواصل بعض قيادات تلك الدول المناداة بأن فلسطين قضيتهم الأولى.











تعليقات