in ,

أول تحرك روسي بعد اشتعال الأوضاع في درعا وانقلابها على “نظام الأسد”

أول تحرك روسي بعد اشتعال الأوضاع في درعا وانقلابها على "نظام الأسد"

كشفت مصادر متطابقة، تفاصيل تحركات روسية في درعا، لاحتواء الاضطرابات والأوضاع المشتعلة في المنطقة، بعد انقلاب المنشقين على “نظام الأسد”.

وبحسب المصادر، عقد ضباط روس اجتماعًا مع ضباط منشقين عن “نظام الأسد” في بلدة غباغب بريف درعا، لبحث تطورات الأوضاع ومطالب المنشقين عن النظام.

وأبلغ الروس خلال الاجتماع، ممثلي الضباط المنشقين بأنهم يرغبون في إجراء تسويات جديدة بدرعا، وطلبت أسماء المنشقين لزيارتهم وتأمين وظائف مناسبة لهم، وضمهم لـ”الفيلق الخامس”.

ورفض ممثل الضباط المنشقين في الاجتماع فكرة تسوية الأوضاع، وطالب بتسريح المنشقين وعدم ملاحقتهم أمنيًا، مشيرًا إلى أنه من أراد القبول بالانضمام إلى “الفيلق الخامس” فعليه أن يتحمل مسؤولية اختياره.

وفي اجتماعٍ ثانٍ، أبلغ أعضاء اللجنة المركزية، الروس بعدم الرغبة في الوصول إلى عمل عسكري، مشيرين إلى أن قوات النظام تسعى لتأجيج الوضع والضغط على سكان درعا بالملاحقات الأمنية والاغتيالات.

وبحسب محللين، فإن الروس عرفوا أنهم لن يستطيعوا السيطرة على الأرض، وإيقاف التوتر الحاصل في الجنوب، و إعادة ترتيب الأمور، إلا عبر إنهاء ملف المنشقين من ضباط وصف ضباط وغيرهم.

جدير بالذكر أن “نظام الأسد” يسعى لفرض واقع جديد بمحافظة درعا، يتمثل في التحكم بزمام المناطق التي تمثل حاضنة لعناصر الفصائل الذين رفضوا الخروج من درعا، وسحب سلاحهم عن طريق مفاوضات وهدن، وترحيل الرافضين له إلى الشمال السوري.

ماذا تعتقد؟

استنفار في صفوف الميليشيات الإيرانية بدير الزور بسبب كورونا

استنفار في صفوف الميليشيات الإيرانية بدير الزور بسبب كورونا

شاهد.. ماذا حدث مع وزير الدفاع الروسي بعد عودته من دمشق إلى موسكو؟

شاهد.. ماذا حدث مع وزير الدفاع الروسي بعد عودته من دمشق إلى موسكو؟