المرصد السوري: 100 ألف شخص سقطوا منذ انطلاقة الثورة السورية

المرصد السوري: أكثر من 100 الف شخص سقطوا منذ انطلاقة الثورة السورية
الدرر الشامية:

وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان سقوط 100.191 شخصًا، منذ انطلاقة الثورة السورية في 18/3/2011، مع سقوط أول شهيد في محافظة درعا، حتى تاريخ 24/6/2013.

وأوضح المرصد الذي يتخذ من العاصمة البريطانية لندن مقرًا له أن الذين سقطوا من بينهم 50.200 شهيدًا من المدنيين من ضمنهم 5.144 طفلاً و3.330 سيدة فوق سن 18، و13.539شهيدًا من كتائب الثوار، و2.015 شهداء من الثوار المنشقين عن جيش الأسد، و2.518 شهيدًا من جنسيات مختلفة غير سورية وانضموا إلى صفوف الثوار.

وأضاف المرصد إلى أن قتلى جيش الأسد بلغ 25.407 قتلى، و17.311 قتيلاً من عناصر اللجان الشعبية وقوات الدفاع الوطني والشبيحة والمخبرين الموالين لنظام الأسد، و169 قتيلاً من ميليشيا "حزب الله" اللبناني، وأن الضحايا مجهولي الهوية والموثقين بالصور والأشرطة المصورة بلغوا 2.571 قتيلاً.

وأشار المرصد إلى أن تلك الاحصائيات لا تشمل أكثر من 10.000 معتقل، مفقودين داخل معتقلات قوات النظام الأسدي، ولا تشمل أكثر من 2.500 أسير من قوات الأسد والشبيحة لدى كتائب الثوار.

ولفت المرصد إلى أن عدد الشهداء الحقيقي من الثوار، والقتلى من قوات الأسد هو ضعف الرقم الذي وثقه المرصد السوري لحقوق الإنسان، وذلك بسبب التكتم الشديد من قبل الطرفين، على الخسائر البشرية خلال الاشتباكات.

وناشد المرصد الأمين العام للأمم المتحدة "بان كي مون" العمل بشكل جدي من أجل وقف القتل في سوريا ومساعدة الشعب السوري للانتقال إلى دولة الديمقراطية والحرية والعدالة والمساواة التي تحفظ حقوق كافة مكونات الشعب السوري.





إقرأ أيضا