in ,

تيك توك يحظر المحتوى من روسيا بسبب قانون “الأخبار المزيفة”

تيك توك يحظر المحتوى من روسيا بسبب قانون

حظرت منصة التدوين المصغر تيك توك البث المباشر ونشر محتوى جديد في روسيا، وألقت باللوم على “قانون الأخبار المزيفة” الذي تم تبنيه مؤخرا في البلاد، والذي يهدد أولئك الذين ينشرون معلومات كاذبة عن الجيش الروسي أو يدعو إلى فرض عقوبات على روسيا بالسجن لمدة تصل إلى 15 عامًا. في سلسلة من التغريدات أمس (الأحد)، أصرت الشركة على أنها تضع “سلامة موظفينا ومستخدمينا أولًا” ، مضيفة أن خدمة المراسلة داخل التطبيق لن تتأثر.

ومع ذلك ، قالت المنصة الشهيرة ، إن وظائفها الأساسية ستظل غير متصلة بالإنترنت للمستخدمين الروس “بينما نراجع الآثار المترتبة على السلامة لهذا القانون”. وستواصل تيك توك “تقييم الظروف المتطورة” حسب الضرورة لتحديد متى يمكنها العودة إلى الوظائف.

وأثار ما يسمى بقانون الأخبار المزيفة ذعر عدد من الشركات الغربية منذ أن أقره مجلس الدوما ووقعه “بوتين” يوم الجمعة. على وجه الخصوص، تم إرسال شركات الإعلام الأمريكية التي تترشح للتخارج، من بلومبرغ إلى CNN و ABC و CBS. كما انسحبت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) وهيئة الإذاعة الكندية (سي بي سي).

وتعني القيود التي فرضها الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة سابقا على وسائل الإعلام الروسية أن منصات التواصل الاجتماعي هي واحدة من الطرق الوحيدة للحصول على معلومات من روسيا للوصول إلى الغرب. ومع ذلك، اتخذ كل من فيسبوك وتويتر ويوتيوب والآن تيك توك خطوات لمنع وسائل الإعلام الروسية – في بعض الحالات حتى استهداف المراسلين الأفراد.

في حين أن عمالقة التكنولوجيا هؤلاء يشجعون المستخدمين على التحقق من المعلومات التي يتلقونها، إلا أنه من الصعب بشكل متزايد القيام بذلك دون الوصول إلى الحقائق على الأرض – وهي حقيقة يبدو أن تويتر يعترف بها من خلال تقديم مجموعة من المشاركات لمستخدميها تقول إنها تعلمهم كيفية التعرف على “الأخبار المزيفة”.

تيك توك يحظر المحتوى من روسيا بسبب قانون "الأخبار المزيفة"

ماذا تعتقد؟

برغم رفضها إدانة روسيا.. الصين تقدم مساعدات إنسانية لأوكرانيا

برغم رفضها إدانة روسيا.. الصين تقدم مساعدات إنسانية لأوكرانيا

للهروب من واقعهم المرير .. سوريون في مناطق الأسد يلجأون مجددًا للسحر والشعوذة

للهروب من واقعهم المرير .. سوريون في مناطق الأسد يلجأون مجددًا للسحر والشعوذة