in ,

السويد ترفض منح جنسيتها للمنشقين عن نظام الأسد

السويد ترفض منح جنسيتها للمنشقين عن نظام الأسد

كشف موقع “الجزيرة” في تقرير مطول نشره، اليوم الخميس، عن رفض السويد منح جنسيتها لكل لاجئ سوري انخرط في صفوف جيش نظام الأسد حتى ولو كان منشقًا أو تم تسريحه قبل اندلاع الثورة السورية. 

وقال الموقع: “إن عدد السوريين الذين رفضت السلطات السويدية منحهم جنسيتها على خلفية مشاركتهم في الخدمة العسكرية بسوريا منذ عام 2019 وحتى الآن حوالي 358 لاجئًا”.

وذكر الموقع أن السلطات السويدية امتنعت عن منحها الجنسية للاجئ سوري وصل إلى السويد سنة 2015 وكان قد انشق عن جيش نظام الأسد سنة 2012.

وأضافت: “أن السويد رفضت كذلك منح جنستها للاجئ آخر من محافظة الحسكة وصل للسويد سنة 2013 وكان قد عمل في صفوف جيش النظام بموجب الخدمة الإلزامية وتم تسريحه قبل اندلاع الثورة السورية بعشر سنوات”.

وأوضح الموقع أن السلطات السويدية اتخذت هذه القرار بموجب قانون تم سنه سنة 2004 ويقضي بأن مقدم الطلب الذي كان ناشطا أو له تأثير في منظمة يُعرف أن عملها تضمن انتهاكات منهجية وخطيرة مثل التعذيب والقتل والإعدام خارج نطاق القضاء، لا ينبغي منحه الجنسية السويدية”.

وأردفت: “أن السلطات السويدية تشترط كذلك  انقضاء وقت طويل على ترك تلك المنظمة أو منذ توقف نشاطها، وهذه المدة تبلغ 25 عامًا حتى يتم منحه الجنسية فيما بعد”.

ولفت الموقع إلى أن مصلحة الهجرة السويدية تعتبر جيش نظام الأسد منذ شهر مارس/آذار 2011 منظمة ارتكبت جرائم حرب وانتهاكات ضد حقوق الإنسان.

يذكر أن السويد لها سجل حافل باختطاف الأطفال من عائلتهم خاصة الأسر العربية وذلك بدعوى وجود مخاطر تهدد حياتهم، هذا الأمر أثار غضب وسخط الرأي العام العربي خاصة بعد مقتل عدة أطفال بعد اختطافهم وإعطائهم لعائلات سويدية.

ماذا تعتقد؟

مقيم عربي يتحرش بموظفة سعودية والمحكمة تعزره بهذه العقوبة بعد إدانته

مقيم عربي يتحرش بموظفة سعودية والمحكمة تعزره بهذه العقوبة بعد إدانته

كيف يمكن أن تؤدي الحرب الروسية الأوكرانية إلى صراع في الشرق الأوسط؟

كيف يمكن أن تؤدي الحرب الروسية الأوكرانية إلى صراع في الشرق الأوسط؟